الرئيسية » إعلام » “ياسر الزوايدة ” شاب فلسطيني حولا مواقع التواصل الإجتماعي لوسيلة هادفة

“ياسر الزوايدة ” شاب فلسطيني حولا مواقع التواصل الإجتماعي لوسيلة هادفة

هو مزجُ بين القوة ، والإبداع ، والثقة ، واللامبالاة ، والتفاؤل بحب التميز والنجاح ، دواءٌ نفسي وجرعة أمل وتفاؤل وطاقة إيجابية نفتقدها اليوم بشدة في وسطِ أوطاننا العربية ، “ياسر الزوايدة ” هو الصورة الجميلة ، والوجه الحسن الذي يُمثّل الشباب العربي خير تمثيل، مميز لا يرى من نفسه إلا واجب المثابرة والنجاح ، يتغاضى بعينيه عن بشاعة الأيام ويصنعُ من أعماله عالماً له يفوق الجمال كما فاق جمال قلبه الجمال ذاته.

هو شاب فلسطيني ذو نظرة ثاقبة يهوى الإبداع ولا يسعى للإقناع إلا من خلال قناعته في إبرام عقد بين فكره الخاص وروح المتتابعين أو ممن تعاملو معه من قريب أو بعيد فكان الإبداع حليف ذلك التعاون المثمر فيما بينهم،من خلال خبرته الكبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي والسوشيل ميديا فقدم لهما الكثير سواء من خلال تسييره للعديد من الصفحات المهمة لشخصيات من مختلف المجالات أو من خلال مساعدته للعديد ممن تم تهكير صفحاتهم وحسابتهم الرسمية فاستحق الإشادة والإحترام ومن كل مكان. ‎

هو شاب ليس كالبقية متسلح بالإرادة والشجاعة والمثابرة والقوة والكثير من الصبر والطموح من أجل تغيير الوضع إلى الأحسن في شتى المجالات ,فقد أشاد العديد من المتابعين والشخصيات بقيمته المهمة وأنتشرت أعماله عبر أكثر من حساب وصفحة كما دون إسمه في عدة كليبات فنية و ذلك بسبب رؤية الكل في شخصيته ما قد يفتقده عالمنا الكبير والكثيرين من حولنا بهذه الصفات والتي أظنها قد إنقرضت وأندثرت في زمننا الحال.

بقلم / صدام رقيق

عن مشاهير الساعة

شاهد أيضاً

الإعلامية التونسية غادة قطاطة تنصب في اللجنة الإعلامية لجمعية فرسان السلام

جمعية فرسان السلام تمنح ” الإعلامية التونسية غادة قطاطة ” بطاقة عضوية في الجمعيه و …