الرئيسية » إعلام » المصور ” علي أبو الوفا ” يحارب كورونا بالفوتوسيشن

المصور ” علي أبو الوفا ” يحارب كورونا بالفوتوسيشن

نسمَع عن أسمائهم في الإعلام ونعلم مدى ارتباطهم المباشر بالصورة وجماليتها، إلا أنّنا غالباً ما نلتفت إلى عناصر فعّالة أخرى (من فنانين ومخرجين و إعلاميين …) متناسين دورهم الكبير في الإعلام والفن والرياضة وكل المجالات ،إنّهم بالتحديد المصورون الذين يعملون بصمت خلف الأضواء ويديرون بذكاء وحنكة عملية صناعة الصورة من الألف إلى الياء. إن أمثال هؤلاء جديرون بالتقدير و الإحترام وهنا نذكر المصور المصري الشاب “علي أبو الوفا ” والذي هو أهل للتميز والإبداع وكل من حالفه الحظ وتعامل معه يدرك فعلا بأنه مصور جدير بأن نقف عنده و نكتب عنه.

عندما تشاهد أعماله تتوقع بأنك في حضرة مصور لديه تجربة وخبرة كبيرة في مجال الفوتوغراف ولكنه ليس كذلك بل شاب مصري في مقتبل العمر ، خارق ،عصي على التصنيف والوصف وكذلك النقد ،وصفه المختصون والمتابعين بالمذهل ،وتوقع له الجميع بأنه سيكون في يوم من الايام أحسن خلف لعمالقة التصوير .

“علي أبو الوفا “يعتبر حب الوطن أحد الأمور المجبولة في النفس البشرية، وهي في الأصل أمر فطري ومشروع، فالوطن محبب إلى القلوب، وأثير في النفوس، فهو موضع الصبا، ومدرج الخطى، ومكان النشأة، ومهد التاريخ في بدايته ونهايته ، وبالتالي أراد أن يقدم هذا الأسبوع عمل فوتوغرافي في مصلحة مصر وشعبها وذلك للحد من إنتشار فايروس كورونا .

هذا العمل الذي كان من خلال فكرة الفوتوسيشن بحيث جمع أطفال صغار ووجه من خلالهم رسالة للمجتمع المصري بمختلف المدن والأماكن بعد أن خصص لكل منطقة صورة تخص سكانها ولكن الهدف واحد ” خليك بالبيت من أجل مصر وشعبها “

هذا العمل ولاربما يصنف من بين أصعب الأعمال في مجال الفوتوغراف لأنه ومن الصعب تقديم رسالة من خلال أطفال صغار ولكن ” علي ” كان على قدر المسؤولية وحقق الهدف وبالتالي يمكن أن نقدم له العلامة الكاملة وبالفعل يستحق كل التقدير و الإحترام.

بقلم – صدام رقيق

عن مشاهير الساعة

شاهد أيضاً

لقاء خاص مع الدكتور الأسنان السوري عدنان عبدالرحيم .. في مركز توتل كير الطبي مدينة العين

حوار: خلود الغص 1-دكتور عدنان حدثنا عن نبذة مختصرة عن حياتك؟ عدنان عبد الرحيم مواليد …